يترأس صاحب السمو الملكي الأمير خالد بن سلطان بن عبدالعزيز، رئيس مجلس أمناء مؤسسة سلطان بن عبدالعزيز آل سعود الخيرية الاجتماع الحادي والعشرين لمجلس أمناء المؤسسة والذي يعقد بقصر الخالدية بجدة، يوم السبت 8 رمضان 1438هـ الموافق 3 يونيو 2017م لمناقشة تقرير متكامل حول مخرجات برامج المؤسسة خلال العام المنصرم، والخطط والمشروعات المطروحة خلال الفترة القادمة.

وأكّد صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن سلطان بن عبدالعزيز الأمين العام أنّ المؤسسة تفخر وتعتز بثقة المجتمع في أدائها، وبما تحظى به برامجها وأنشطتها من متابعة ورعاية من مقام خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز، مشيراً إلى أن ذلك كان وراء الكثير مما تحقق مؤخراً من نجاح واكب مشروعات وبرامج المؤسسة سواء الداخلية منها أو التي تم تنفيذها على الصعيد الإقليمي أو الإسلامي أو الدولي، مشدداً على أن المؤسسة ماضية في أداء دورها وإسهامها التنموي وفق مساراتها الرائدة التي صاغها سلطان الخير -يرحمه الله-، وتولى تطويرها وتوسيع دائرة خدماتها مجلس الأمناء برئاسة صاحب السمو الملكي الأمير خالد بن سلطان بن عبدالعزيز.

ولفت إلى أن مجلس الأمناء حريص على ترسيخ رصيد الثقة والمكانة المتميزة التي تحظى بها المؤسسة محلياً وإقليميا وعربياً وإسلامياً، مشيراً إلى أن المؤسسة كان لها الريادة في تبني برامج متفردة وصلت معظم مناطق المملكة وتعاملت مع الإنسان بشكل مباشر كما تعدت حدود الوطن لتصل إلى بقاع العالم المختلفة الأمر الذي جعلها تقود العمل الخيري على مستوى إقليمي وتساهم في تطويره وتنميته ودعم جهوده.