الإثنين , مايو 10 2021
الرئيسية / في الحلقة الخامسة من البرنامج بدر الحمد وراشد الرميثي بقرار اللجنة إلى المرحلة الثانية من شاعر المليون 5 والجمهور يختار علي الغامدي وناصر الوبير من الحلقة السابقة

في الحلقة الخامسة من البرنامج بدر الحمد وراشد الرميثي بقرار اللجنة إلى المرحلة الثانية من شاعر المليون 5 والجمهور يختار علي الغامدي وناصر الوبير من الحلقة السابقة


وكالة أنباء الشعر – أحمد الصويري


في أمسية مميزة تتجدد فيها روح الشعر، انطلقت في التاسعة من مساء أمس بتوقيت أبوظبي الحلقة الخامسة من برنامج شاعر المليون بنسخته الخامسة عبر باقات من ورود الشعر نثرها ثمانية من فرسان الكلمة على مسرح شاطئ الراحة ليكون ليل الثلاثاء في أبوظبي كما كلّ أسبوع ليلاً شاعرياً بامتياز.








سعادة محمد خلف المزروعي في المسرح


الحلقة التي حرص على حضورها كما اعتاد كل أسبوع سعادة محمد خلف المزروعي مستشار الثقافة والتراث بديوان سمو ولي عهد أبوظبي – مدير عام هيئة أبوظبي للثقافة والتراث، بدأت بحديث قصير من الاستوديو دار بين الإعلامي عارف عمر معدّ البرنامج، والدكتورة ناديا بوهناد المستشارة النفسيّة التي أكّدت أن تقييمها للشعراء من خلال التحليل النفسي إنما هو لحظي وليس بتقييم مطلق، ذاك أن الحكم المطلق على شخصية ما يحتاج تكرار حركات معينة في أكثر من زمان ومكان ومناسبة، وأن ارتباك أحد الشعراء قد يكون بسبب الموقف وهذا لا يعني أن الشاعر يتّصف بالارتباك في حياته اليوميّة.








لجنة التحكيم


بعد ذلك بدأ البث من مسرح شاطئ الراحة حيث أعلن الإعلاميان المميزان حصة الفلاسي وحسين العامري بإطلالتهما الجميلة انطلاق الحلقة الخامسة مرحبين بالأساتذة أعضاء اللجنة والحضور، ثم جرى استعراض سريع لمقتطفات من الحلقة السابقة التي انتهت بتأهّل الشاعرين نايف بن مسرع ومحمد التركي الهلالي بقرار لجنة التحكيم.


وعقب الاستعراض اعتلى الشعراء الستّة المنتظرين تصويت الجمهور خشبة المسرح ليتلاعب حسين العامري كعادته بأعصابهم أثناء إعلان نتائج تصويت المشاهدين لهم، وكانت النتائج على الشكل التالي:








الوبير والغامدي وفرحة التأهل


إبراهيم الرشود 45%، عبدالرحمن الجنوبي الرشيدي 44%، علي بن نايف الغامدي 72%، غازي بن مشعل العتيبي 51%، ناصر الوبير الشمّري 59%، نور راتب أبو زيد 41%.


وبحسب النتائج فقد تأهّل بتصويت الجمهور كل من الشاعرين ناصر الوبير وعلي الغامدي إلى المرحلة الثانية من المسابقة.








أحمد شحاذة


افتتحت الأمسية بأوّل فرسان الشعر أحمد شحاذة الخميسي من سوريا، وقد وصفته د.بوهناد في تحليلها لشخصيته بأنه اجتماعي ومبدع وذو قلب كبير، قدّم الخميسي قصيدة تناول فيها الهمّ الوطنيّ والعربيّ، اتّبع فيها أسلوب تشكيل الصورة الكليّة من خلال تراكم صور جزئيّة وهذا ما أكّد عليه الدكتور غسان الحسن حين شبّه الشاعر بالفنان التشكيلي، وكذلك فقد أشاد الأستاذ سلطان العميمي بالقصيدة وما احتوته من عناصر الحياة ودلالاتها على الرغم من كم الحزن الساكن فيها، فيما قال الأستاذ حمد السعيد إن القصيدة “أثلجت صدري” وأن الشاعر لم يغفل عن ربط النص بالواقع وأنّه يستحق الإشادة وا‘جاب.








أنور العازمي


وبعد الخميسي دخل الشاعر الكويتي أنور العازمي إلى المسرح واثقاً، وبعد تحيّته للجنة والجمهور قدّم قصيدة تفيض بالإسقاطات السياسية والانتقادات للفساد الموجود في المجتمعات، بدأ الشاعر قصيدته “يستاحش الليل من صمته وتثقل خطاه … وعيون الاحزان ما جاها نذير هجعه”، وقد أشاد الأستاذ سلطان العميمي باسلوب الشاعر لافتاً النظر إلى دلالة القافيتين وتناسبهما مع موضوع القصيدة، ووصف الشاعر بالمتألق، وكذلك الأستاذ حمد السعيد أشار إلى أن النص مليء بالشاعرية وأشاد باعتماد الشاعر على الرمزية مستشهداً بالعديد من أبيات القصيدة، كما وصف الدكتور غسان الحسن النص بالجميل جداً وأن أجمل ما فيه أنه جاء باستخدام الصور والرموز وكأنما نزع الشاعر الأشواك التي قد تؤذي ليستطيع التحدث في كل شيء.








بدر الحمد


ثالث شعراء الليلة كان الشاعر بدر الحمد المحيني الذي وصفه الشاعر حمد السعيد بأنه مفاجأة هذا المساء من خلال فتحه الأبواب للمتلقي كي يفهم النص كما يشاء، وقد أكّد الدكتور غسان الحسن على أن نص الشاعر بدر يصلح كي يكون نموذجاً لما يسمى بالأسلوب السهل الممتنع، من خلال استخدامه كلمات قريبة المتناول وظفها الشاعر بخبرة وحرفة، وكذلك اعتبر العميمي القصيدة بعيدة عن التكلف، وأنها تفتح الأبواب للكثير من التأويل وفيها أساليب متعددة للخطاب والنداء.








حمود بن قمرا


حمود بن قمرا المري من الكويت كان الشاعر الرابع في الأمسية، وقدّم قصيدة تناول فيها الهم الوطني والقومي في قصيدة وصفها د.الحسن بالجميلة مشيداً بأسلوب الحوار الذي اعتبره جميلاً على الرغم من أنه أبسط أساليب الحوار، وكذلك أشاد العميمي بالأسلوب الحكائي في القصيدة وبموهبة الشاعر التي ظهرت في كثير من أبيات القصيدة، وأعجب الأستاذ حمد السعيد بتناول الشاعر للقضية القومية من خلال أسلوب ذكي، ثم أنشد المري ابياتاً بصوته الجميل بناء على طلب السعيد، وقد طرب لصوته جمهور المسرح.








راشد الرميثي


أما الشاعر راشد الرميثي من الإمارات، فقد جاء بقصيدة احتوت على حوارية دارت بين الشاعر والبحر الذي شبهه الشاعر بمسابقة شاعر المليون، اعتبر العميمي أن الشاعر مزج بذكاء بين صوره الشعرية، مشيدا بخصوصية اللهجة الإماراتية والبيئة البحرية التي استخدم الرميثي مفرداتها بشكل خدم موضوع القصيدة، واعتبر الشاعر حمد السعيد هذه القصيدة الأولى التي يكون فيها الطابع البحري واضحاً مكبراً في الشاعر تمسكه بلهجته وموروثه التراثي، فيما قال الدكتور الحسن إن القصيدة فيها نوع من اندماج الشاعر معها بحيث جاء بثقافة قبيلته وأجداده وبيئته في نص امتاز بجمال التصوير.








عبدالله السمين


سادس الشعراء كان عبدالله السمين الحربي من السعودية الذي قدم مع دخوله المسرح أبياتاً يؤكد فيها على ولائه لخادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز، ثم عالج من خلال نص جميل موضوعاً إنسانياً ذا أهمية عالية، وقد لاقت القصيدة استحسان اللجنة حيث أشاد السعيد بأهمية ما طرحه الشاعر واعتبره نصاً مليئاً بالإنسانية والجمال، فيما قال د. غسان الحسن إنه مسرور في هذا الموسم أن كثيراً من الشعراء طرحوا قصائد ذات موضوعات حساسة يعاني منها الناس، ومنها هذا النص الذي اشتمل على حوارية من العيار الثقيل، وأبدى الأستاذ سلطان العميمي إعجابه بالموضوع الواعي الذي اختاره الشاعر مشيراً إلى تماسك القصيدة في بنائها وموهبة الشاعر التي ظهرت من خلال كثير من الأبيات.








محمد الزعبي


الفارس السابع في الأمسية كان الشاعر محمد عبدالله الزعبي الذي قدم قصيدة يطغى عليها الحب والجانب العاطفي أثبت من خلالها حضوره الجميل على المسرح، اعتبر د.الحسن القصيدة من النمط الكلاسيكي حيث اعتمدت على نمط وحدة البيت الشعري ضمن وحدة بناء القصيدة مشيراً إلى بعض المآخذ التي رآها فيها، فيما اعتبرها الأستاذ سلطان العميمي جيدة في عمومها ومتعددة المواضيع معلقاً “تمنيت لو قلل الشاعر من عدد المواضيع ليستطيع الاشتغال على الصورة الشعرية بشكل أكبر”، أما الأستاذ حمد السعيد فقد اعتبر القصيدة غاية في الروعة والشاعر ذا حضور جميل ومميز.








مشعل الدهيم


أما المشارك الأخير فقد كان الشاعر السعودي مشعل الدهيّم الذي تحدث في قصيدته بلسان أهل الخليج جميعاً مشيراً إلى الروابط التي تجمعهم عبر الزمن، وقد اعتبر العميمي قصيدته ذات مطلع عالي الشاعرية وأسلوبه ذكياً مشيداً بالشاعر وبصوره الشعرية المميزة، في حين قال السعيد إن الشاعر تطرق بجرأة لقضية ذات أهمية وعمق معتبراً أن تنوير العقول من أهم وظائف الشاعر، في حين أشاد الدكتور غسان الحسن بمطلع القصيدة واستخدام الأساليب البلاغية المتعددة، إلا أن القصيدة احتوت على تكرارات غير مبررة – بحسب رأيه – إضافة إلى وجود أبيات لجأ فيها الشاعر إلى أسلوب التصريح الذي يعتبر غير محبذ في الشعر.








د.ناديا في استوديو التحليل


وبعد وقفة قصيرة مع الشاعرين المتأهلين بتصويت المشاهدين علي الغامدي وناصر الوبير في استوديو التحليل، وحديث مختصر للدكتورة ناديا بوهناد تناولت فيه نفسيات الشعراء وشخصياتهم، انتهت اللجنة من وضع الدرجات للشعراء الثمانية الذين تلاعب بأعصابهم مقدّم البرنامج حسين العامري قبل أن يعلن تأهّل بدر الحمد بـ 49 درجة، وراشد الرميثي بـ 48 درجة، وبهذا يكونان قد انتقلا بقرار اللجنة إلى المرحلة الثانية، فيما يبقى الشعراء الستة الباقين بانتظار تصويت المشاهدين لمدة أسبوع، وقد كانت درجاتهم على الترتيب: أحمد شحاذة الخميسي 45 من اللجنة و 34% من جمهور المسرح، أنور العازمي 46 من اللجنة و 7% من المسرح، حمود بن قمرا 44 من اللجنة و 19% من المسرح، عبدالله السمين 45 من اللجنة و 11% من المسرح، محمد الزعبي 43 من اللجنة و 16% من المسرح، ومشعل الدهيم 43 من اللجنة و 13% من المسرح.








بدر الحمد وراشد الرميثي وبطاقتي التأهل


وقبل انتهاء الحلقة أعلنت الإعلامية حصة الفلاسي أسماء الشعراء الثمانية الذين سيتنافسون في الأمسية السادسة من برنامج شاعر المليون 5 وهم: غازي مغيليث العتيبي وعاطف الحربي من السعودية، فيصل الفارسي من سلطنة عمان، خالد الهبيده العازمي وماجد لفي الديحاني من الكويت، عبدالرحمن خالد المدفع من البحرين، مدالله سليمان الحويطي من الأردن، ومحمد أحمد بالعلا الحارثي من الإمارات.

عن

Avatar

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.