الجمعة , نوفمبر 27 2020
الرئيسية / علاج الصمم بالخلايا الجذعية

علاج الصمم بالخلايا الجذعية

خطا الباحثون العلميون البريطانيون في حقل السمع خطوة مهمة في مجال علاج الصمم، بعد أن نجحوا في استخدام الخلايا الجذعية في إعادة السمع عند الحيوانات لأول مرة.


وتشير دراسة بريطانية نُشرت في مجلة “نيتشر”، إلى أن العلماء تمكنوا من إعادة السمع جزئياً في تجربة أجريت على جرذان، إذ تمكنوا من إعادة بناء أعصاب الأذن التي تنقل حاسة السمع إلى الدماغ عند الجرذان.


ويقول العلماء: إن أي نجاح مماثل في علاج الإنسان سيعد تطوراً كبيراً، لأنه سيساعد الأصم غير القادر على أن يسمع أزيز السيارات قادراً على سمع المحادثات العادية، إلا أن إمكانية علاج الإنسان بهذه الطريقة لا تزال بعيدة، حسبما نشرته شبكة “بي بي سي”.


من أجل أن يتحدث الإنسان مع صديق أو يستمع إلى الراديو، فإن الأذن يجب أن تحول الأمواج الصوتية في الهواء إلى إشارات كهربائية يمكن للدماغ أن يفهمها.


ويحدث كل هذا في أعماق الأذن الداخلية عندما يعمل الاهتزاز على تحريك شعيرات متناهية في الصغر وأن هذه الحركة تخلق إشارة كهربائية.. إلا أن خلايا العصب التي يجب أن تستقبل الإشارة قد تكون معطلة وهذا يحصل عند شخص واحد بين كل عشرة أشخاص.


ويهدف الباحثون في جامعة شفيلد إلى استبدال خلايا العصب المسماة “خلايا الأعصاب النبضية الحلزونية” بخلايا جديدة.


لقد تمكن العلماء من استخدام خلايا جذعية من الخلايا الجينية للإنسان التي يمكن لها أن تتحول إلى أي نوع آخر من الخلايا في جسم الإنسان، من خلايا الأعصاب إلى خلايا الجلد والعضلات والكلى.

عن

Avatar

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.