أخبار عاجلة
الرئيسية / دراسات وبحوث / البروتين النباتي بجانب الحيواني يقوي العظام

البروتين النباتي بجانب الحيواني يقوي العظام

في دراسة أجريت في جامعة هلسنكي بفنلندا وُجد أن كلاً من تكون العظام والارتشاف يزداد عندما تم الاستعاضة عن جزء من البروتين الحيواني في النظام الغذائي بالبروتين النباتي، والذي قد يكون ضاراً على المدى الطويل بصحة العظام.

في تلك الدراسة التزم 136 شخصاً بالغاً بوجبة من 3 وجبات لمدة 12 أسبوعاً؛ بحيث تتوافق إحداها مع نظام غذائي يحتوي على ما يقرب من 70٪ من البروتين المشتق من الحيوانات من إجمالي البروتين، في حين أن معظم البروتين النباتي مصدره منتجات الحبوب.

في النظام الغذائي للدراسة الثانية تم اشتقاق نصف البروتين من المنتجات النباتية والنصف الآخر من المنتجات الحيوانية، بينما احتوى النوع الثالث على 30٪ من البروتين الحيواني و70٪ من البروتين النباتي من إجمالي البروتين.

تم الاستعاضة عن مصادر البروتين الحيواني (اللحوم الحمراء والبيضاء وكذلك منتجات الألبان) جزئياً بالبروتينات النباتية عن طريق إضافة مجموعة متنوعة من البقوليات والمكسرات والبذور ومنتجات الحبوب في النظام الغذائي. تم الاستعاضة عن منتجات الألبان السائلة المدعمة بفيتامين D جزئياً بمشروبات نباتية غير مدعمة بالكالسيوم أو فيتامينD.

عن حمدان المالكي

حمدان المالكي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.