الخميس , ديسمبر 3 2020
أخبار عاجلة
الرئيسية / المستويات الأعلى للتستوستيرون تعني الخطورة الأقل للإصابة بالحوادث القلبية الوعائية

المستويات الأعلى للتستوستيرون تعني الخطورة الأقل للإصابة بالحوادث القلبية الوعائية

 بيّنت دراسة سويدية جديدة من جامعة جوثنبيرغ (Gothenburg) اجريت على 2416 رجلا أعمارهم بين 69 – 81 سنة أن الرجال المسنين الذين يصل مستوى هرمون الذكورة (التستوستيرون) لديهم إلى الربع الأعلى لمجاله الطبيعي يتمتعون بخطورة أقل بحوالي 30% للإصابة بالحوادث القلبية الوعائية بالمقارنة مع الرجال ذوي مستويات التستوستيرون ضمن الأرباع الثلاث الدنيا لمجاله الطبيعي خلال 5 سنوات من المتابعة، وتبقى هذه العلاقة صحيحة حتى بعد التعديل لعوامل الخطورة القلبية الوعائية التقليدية واستبعاد المصابين بداء قلبي وعائي عند بداية الدراسة.

وعن هذه الدراسة اوضحت الدكتورة Asa Tivesten من جامعة Gothenburg السويدية بأنَّ المعلومات المتوفرة مسبقاً حول وجود علاقة بين مستوى هرمون التستوستيرون والحوادث القلبية الوعائية كانت متضاربة وقد اوضحت هذه الدراسة وجود علاقة بينهم لكن لم يعرف بعد سببها، كما اوضحت الدراسة اهمية العلاج بالتيستوستيرون لدى الاشخاص المصابين بنقصه لحماية القلب.

عن

Avatar

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.