السبت , نوفمبر 28 2020
الرئيسية / الأغنياء أكثر غضبا من الفقراء

الأغنياء أكثر غضبا من الفقراء

أظهرت دراسة ألمانية حديثة، أن أصحاب الأوضاع المتميزة والأغنياء يشعرون بالغضب أكثر من المواطنين العاديين.


وقال البروفيسور كريستيان فون شيفي، أحد القائمين على الدراسة، التي أجرتها جامعة برلين الحرة بالتعاون مع مركز الدراسات الاقتصادية والاجتماعية في برلين ونشرت نتائجها، أمس، إنه “يتزايد الشعور بالغضب لدى النخبة الاقتصادية والاجتماعية أكثر من غيرها”. ولم يذكر فون شيفي أسباباً محدّدة لهذه المشاعر. وأوضحت الدراسة التي بثتها وكالة الأنباء الألمانية، أن العاطلين عن العمل يشعرون على العكس من ذلك بمشاعر الخوف أكثر ممّن يتولون الوظائف. وجاء في الدراسة أيضاً أن التفاوت في الحالة الشعورية بين هذه الطبقات يؤكّد عدم المساواة الاجتماعية بصورة أكبر.


ويشارك في هذه الدراسة طويلة الأمد كل عام أكثر من 20 ألفاً من المواطنين، وتضم زهاء 11 ألف عائلة. وكانت مسودة تقرير للحكومة الألمانية حول نسب الفقر والثراء في البلاد، قد أكدت أن صافي ثروات الأغنياء في ألمانيا قد ارتفع إلى أكثر من الضعف خلال عشر سنوات فقط، فيما تراجع صافي ثروات الدولة بـ 800 مليار يورو.


ووفقاً للمسودة فقد تضاعف صافي ثروات الخواص في ألمانيا ما بين عامي 1992 و2012 من 4.6 مليار إلى عشرة مليارات يورو. أما صافي ثروات الدولة فقد تراجع في الفترة نفسها بقيمة قدرها 800 مليار يورو.


لكن ارتفاع ثروة الخواص لا يعكس ارتفاع نسبة الرخاء في ألمانيا، إذ يمتلك 10 في المائة من الأسر الأكثر ثراءً في ألمانيا أكثر من نصف صافي الثروات، في حين يمتلك نصف الأسر الأقل دخلا نحو 1 في المائة فقط من صافي الثروات في البلاد.


عن

Avatar

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.