الرئيسية / ساحات رياضية / ختام رائع لدورة الألعاب العالمية الشتوية للأولمبياد الخاص

ختام رائع لدورة الألعاب العالمية الشتوية للأولمبياد الخاص

حواس : الرياضية

أسدل الستار على دورة الألعاب العالمية الشتوية العاشرة للاولمبياد الخاص والتي استضافتها مدينه بيونج شينج الكورية والتي فازت باستضافة دورة الألعاب الاولمبية الشتوية العام 2018، الأمر الذي جعل رئيس اللجنة الاولمبية الدولية البلجيكى جاك روج يحرص على المجيء إلى المدينة الكورية والحرص على الحضور إلى بعض منافسات العاب الاولمبياد الخاص وعبر عن سعادته الكبيرة للحضور لهذا الحدث الإنساني الكبير.

وأبدى جاك روج استعدادا طيبا لقبول دعوة المهندس أيمن عبدالوهاب الرئيس الإقليمي للاولمبياد الخاص الدولي لحضور تصفيات أول كأس عالم في كرة القدم ستقام بالقاهرة أو دبي خلال العام 2013، وهي الكأس التي ينظمها الفيفا وأطلق عليها ريو 2014 وتقام بالبرازيل قبل نهائيات كأس العالم للكبار.

وأقيمت الألعاب تحت شعار نعم نستطيع، وهو الشعار الذي حاول كل من جاء إلى المدينة الكورية أن ينزل به على ارض الواقع، فالأسوياء ومعهم غير الأسوياء يمكنهم معا مساعده بعضهم البعض، وعلى الأسوياء ألا يبخلوا في مساعدة أقرانهم من غير الأسوياء والأخذ بيدهم لان لا احد يستطيع أن يعيش على هذه الأرض بدون الآخر.

وكان حفل ختام الألعاب رائعا، إذ شهد كلمات متبادلة من رئيس الاولمبياد الخاص الدولى تيموثى شرايفر ورئيسة اللجنة العليا المنظمة للألعاب وعمدة مدينه بيونج شينج وكلها ركزت على معنى واحد هو الفرح بنجاح الألعاب وتمنيهم بأن يكونوا قد نجحوا في ادخال الفرحة إلى قلوب اللاعبين، وان يكونوا قد قضوا أوقاتا ممتعة، وان يعودا إلى بلادهم وقد حملوا معم أجمل الذكريات، وكانت الفقرات الفنية التي قدمها أشهر الفرق الكورية العالمية تدور معاني كلماتها حول هذا المعنى.

واحتفلت الوفود العربية معا في حفل الختام بما حققه اللاعبون من ميداليات وحرص ممثلا الرئاسة الإقليمية عماد محي الدين مدير الرياضة وشريف الفولي مدير الألعاب والمسابقات على تهنئة رؤساء الوفود واللاعبين، فيما قام كل رئيس وفد بتبادل التهاني بينه وبين الوفود العربية المشاركة في الألعاب، والتي قدم لاعبوها مستويات رائعة وحقق معظم الدول فيما عدى فلسطين التي لم يحقق لاعبها الوحيد أي ميداليات بعد قيام قوات الاحتلال الإسرائيلي باعتقال اللاعب الثاني لفلسطين والذي كان من المنتظر أن يحقق نتائج طيبه في الجري على الجليد.

وعلى الشاشة الضخمة المتصدرة لمسرح حفل الختام جاء صوت عمدة لوس انجلوس أنطونيو فياراجوزا ليعد ضيوف الألعاب العالمية الصيفية التي ستستضيفها مدينه لوس انجلوس بولاية كاليفورنيا ألعابا أسطورية، وأنهم بدأوا من الآن في الإعداد الجاد لتلك الاستضافة، وتحدث رئيس اللجنة العليا لتلك الألعاب عقب تسلمه علم الدورة من وكيونغ وون نا عن العاب مدينته.

عن محمد الياس

محمد الياس

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.