الرئيسية / الطبية / شلل الوجه النصفي (اللقوة)

شلل الوجه النصفي (اللقوة)

حواس : الطبية

شلل العصب الوجهي أو ما يعرف بشلل بل نسبة إلى الجراح البريطاني تشارلز بل الذي شرح وظائف أعصاب الوجه عام 1829 ونسب هذا النوع من الشلل إلى اسمه
ما هو شلل العصب الوجهي أو اللقوة:
عبارة عن حالة شلل تصيب النصف الأيمن أو الأيسر من الوجه و غالبا ما تكون هذه الإصابة مؤقتة و يحدث التحسن و الشفاء التام في معظم الحالات خلال أسابيع من الإصابة.
تكثر حدوث اللقوة فوق سن الأربعين و لكن قد تحدث في جميع الأعمار و حتى الأطفال و يصاب الرجال و النساء بهذا المرض بنسبة متساوية إلا انه قد تزداد في النساء الحوامل.
الأسباب:
معظم الحالات غير معروفة السبب إلا انه يعتقد بان سببه إصابة عصب الحركة الرئيسي ( العصب السابع)
بأحد جانبي الوجه بتورم و ذلك بسبب التعرض المفاجئ لجو بارد أو يحدث هذا التورم بسبب العامل النفسي أو الشدة النفسية.
قد تكون بعض الحالات بسبب إصابة فيروسية ( عقابيل– رشح_ أنفلونزا )
ينتج الشلل عن عدم أداء العصب لوظائفه بصورة سليمة بسبب انضغاطه بالقناة العظمية المحيطة به بعد حدوث التورم في العصب.
هناك أسبابأخرى كثيرة للشلل مثل :
• الضغط على العصب السابع عن طريق الأورام في الوجه.
• التهابات جرثومية في الغدة النكافية.
• حالات نقص المناعة
• جروح الوجه و الإصابات القاطعة و الراضة مباشرة للعصب ( حوادث السير_- رضوض الوجه)
• الخثرة الدماغية C.V.A حيث يحدث نقص تروية على العصب السابع.
أعراض اللقوة :
عادة تكون الأعراض سريعة و مفاجئة فقد يشعر المصاب بألم في المنطقة المحيطة بالأذن و قد تبدأالأعراض تدريجيا خدر- نمل- ثم ضعف عضلات الوجه.
وتتمثل الأعراض الأساسية بشلل أو ضعف في احد جانبي الوجه مع تدلي و ارتخاء في عضلات الجبهة و حاجب العين مع صعوبة في إغلاق العين.
وهناك أعراضأخرى للقوة مثل :
• الإحساس بالتنميل في الجهة المصابة من الوجه
• جفاف الفم و اللسان
• صعوبة في النطق
• فقدان حس التذوق في الجزء الأمامي من اللسان بشكل جزئي أو كلي
• حدوث جفاف في دموع العين و أحيانا يكثر الدمع مع هبوط جفن العين السفلي للخارج
• هبوط زاوية الفم في الجهة المصابة مما يؤدي إلىصعوبةإغلاق الفم بالكامل و بالتالي حدوث خروج للسوائل عند الشرب من الجهة المصابة للفم.
التطور :
يعتبر حدوث التحسن في الحالة بشكل جيد في وقت مبكر مؤشر جيد على إمكانية حدوث التحسن الكامل بشكل سريع و تعتبر عودة حس التذوق من أولى علامات التحسن.
وقد تحدث إصابة شبه دائمة في الوجه تتمثل في :
• وميض العين في الجهة المصابة عند الابتسام.
• حركة لا إرادية في زاوية الفم عند إغلاق العين.
• ارتعاش في الوجه.
• تشنج الوجه.
• سيلان في الدمع عند خروج اللعاب.
التشخيص :
سريريا يلاحظ على المريضالأعراض الشائعة بعد الاستماع للحالة و السبب المؤدي لحدوث اللقوة
ويساعد تخطيط عضلات و أعصاب الوجه بجهاز تحرير الأعصاب البسيط وفي بعض الحالات يلجا بعض الأطباءلإجراء رنين مغناطيسي للرأسللتأكد من عدم وجود سبب في الرأس لحدوث اللقوة.
العلاج :
يفضل للمريض الراحة و عدم التعرض للبرد و الشدة النفسية
بالنسبة للعلاج الدوائي يعطي المريض مضادات الالتهابات غير الستروئيدية و يعطي في بعضالأحيانالأدوية الستروئيدية عن طريق الفم لفترة محدودة مع مركبات الفيتامين بالإضافةلإجراء التدليك اليدوي لعضلات الوجه و تدريب المريض على بعض التمارين للوجه مثل تمرين العبوس و رفع الحاجبين للأعلى و نفخ الهواء في الخدين عن طريق نفخ البالونات لتقوية العضلات المصابة.
العلاج بالوخز بالإبر الصينية للقوة :
علاج اللقوة (شلل العصب الوجهي) بالوخز بالإبر الصينية مع التنبيه بالاستشارة للأعصابأعطى علاج نتائجا ممتازة في الشفاء التام و العلاج بهذا النوع يتطلب من المريض المثول لعدة جلسات تعزز فيها ابر صغيرة (الإبر الصينية) على مسار العصب الوجهي و تعطي تنبيهات صغيرة بجهاز التنبيه للأعصاب مدة تتراوح بين 10-30 دقيقة حيث أظهرت معظم الحالات تحسن وشفاء تام حتى بدون أي دواء آخر و هذا مبني علىمبدأ الوخز بالإبر الذي ينشط مسارات في العصب تنشط جريان الدم في العصب و تحسن الجريان الدموي و تخفف من الالتهابات في العصب و بالتالي يتراجع التورم والوذمة.

الدكتور محمد غسان دعبول

المصدر : معاق نيوز اللقوة

عن محمد الياس

محمد الياس

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.