الرئيسية / خدمات حواس / التأهيل الشامل بالطائف يقدم الرعاية الطبية والنفسية لنزلاءه

التأهيل الشامل بالطائف يقدم الرعاية الطبية والنفسية لنزلاءه

الطائف – واس : يتولى مركز التأهيل الشامل للمعوقين بالطائف تقديم الرعاية الطبية والنفسية لنزلاءه من فئات المعوقين وذوي الاحتياجات الخاصة من خلال العديد من البرامج التي تؤهلهم إلى الاعتماد على الذات ورعاية أسرهم الرعاية الشاملة.
والتقت وكالة الأنباء السعودية خلال جولتها بين ردهات المركز الذي يضم العديد من الأقسام المهنية الخاصة بالتأهيل والإعاقة، بمدير المركز محمد معيض الجعيد، الذي أوضح أن المركز يقدم خدمات طبية لأعضاءه تتضمن إجراء الفحوص الطبية لكل معاق، والتأكد من سلامته ونظافته من خلال المرور على مرافق المركز وصالاته يومياً ، وفحص الإعاشة ، وتحصين المقيمين ضد الأمراض المعدية ، وصرف الأدوية ، وتحويل الحالات التي تحتاج لعلاج عن طريق المستشفيات ومتابعتها ، بالاضافة الى تقديم العلاج الطبيعي بما يناسب الحالة .
وأفاد أن المركز يقبل حالات مختلفة من المعوقين جسمياً، والمصابين ببتر الأطراف العليا والسفلى، والمصابين بالشلل، ومن فئة الصم والبكم وضعاف البصر، والمكفوفين ، إلى جانب فئة المعاقين عقلياً (المورون) وعلاج المشكلات النفسية التي يعاني منها المعاق .
وأشار إلى أن المركز يقدم خدمات رعاية شاملة للنزلاء تشمل خدمات السكن والمأكل والمشرب والنظافة الشخصية من قبل عامل مختص بكل نزيل، وكذلك العناية الطبية والمتابعة اليومية من قبل المراقب من فترة إلى أخرى، علاوة على تدريب المعاق على عدة مهن تتناسب مع قدراته ومهاراته المهنية، وصرف مكافأة شهرية وتأمين ملابس التدريب وتنفيذ الأنشطة الترويحية والثقافية والرياضية للنزلاء.
وبين الجعيد أن قسم العلاج الطبيعي بالمركز يؤهل الحالات المعقدة أو المسطحة بعدم الإصابة بجروح أو تشوهات أو بقرح الفراش من خلال مساعدة المعاق القابل للتحسن على الجلوس والمشي والقيام ببعض الأعمال اليومية بدون مساعدة الآخرين.وبين مركز التأهيل الشامل للمعوقين بالطائف أن قسم الرعاية النهارية يعتني بتقديم خدمات وبرامج متنوعة لحالات شديدي الإعاقة خلال فترات محددة تشتمل على برامج اجتماعية ونفسية وصحية وترويحية وتدريبيه إلى جانب برامج الإرشاد والتثقيف الأسري حسب احتياجات كل حالة وفق خطط فردية مدروسة ومن ضمنها خدمات اجتماعية ونفسية وطبية وبرامج الرعاية والتأهيل المناسبة للمعوقين من خلال العلاج الطبيعي والعلاج بالعمل واللعب والعلاج الاجتماعي والتدريب على مختلف المهارات الحياتية والإرشاد الأسري المكثف لأسر المعاقين ومساعدة الأهل على تفهم إعاقة طفلهم.
وتطرق إلى معايير وشروط القبول في المركز مبينا أنها تتلخص في أن يكون سعودي الجنسية، ومن المعاقين جسمياً أو حسياً أو عقلياً من الوجهة الطبية أو بعض حالات مزدوجي الإعاقة إذا اتضح إمكانية تأهيلهم وتشغيلهم، وأن لا تقل نسبة الذكاء في جميع فئات العجز عن 50% ، بالإضافة إلى أن يكون عمره مابين 15 و 45 عاما.
وابرز الجعيد ما يقدمه المركز في الجانب الترويحي لنزلائه، ومنها المشاركات في المناسبات الوطنية ورحلات العمرة والزيارة لمكة المكرمة والمدينة المنورة ، والمشاركة في البرامج والفعاليات السياحية ، وبرامج الأعياد ، ومشاركة أبناء ذوي الاحتياجات الخاصة فرحة العيد ، وغيرها من الفعاليات والبرامج التي تنفذ على مدار العام بالمحافظة .
ولفت النظر إلى أن وزارة الشئون الاجتماعية بدأت بصرف السيارات الخاصة بالمعاقين من البرنامج الذي روعي فيه جميع العوامل للصرف ومنها تُمنح السيارة لأشخاص ذوي الإعاقة الذين يعانون إعاقة جسدية “كركية”، وهو شرط أساسي “فَقْد تام لوظيفة طرفين على الأقل، أحدهما سفلي، أو ثلاثة، أو أربعة أطراف”، ولمن لديهم إعاقة مصاحبة للإعاقة الحركية “تخلف عقلي، صمم وبكم، كف إبصار، وجود أمراض مزمنة تتطلب مراجعة المستشفيات باستمرار، مثل الفشل الكلوي”، والذين يسكنون في القرى والهجر النائية.
يذكر أن عدد المتقدمين للسيارات على مستوى محافظة الطائف 465 متقدمًا ، تم الموافقة على 450 طلباً استوفت كامل الشروط المحددة, وبلغت السيارات المسلَّمة ضمن الدفعتين الأولى والثانية على المحافظة 64 سيارة، والسيارات المعتمدة للتسليم ضمن الدفعة الثالثة على مستوى الطائف 24 سيارة.

من جهة اخرى نقل مركز التأهيل الشامل بمحافظة الطائف للذكور مؤخراً ( 52 ) من المقيمين شديدي الإعاقة وطريحي الفراش من الدور الأرضي لمبنى التوسعة بالمركز تحت إشراف طبي وبمشاركة فريق عمل كلاً فيما يخصه وفق خطة تم ترتيبها مسبقاً, وبمساندة بعض العاملين بالمركز مثل فني العلاج الطبيعي وقسم الحركة الذي وفر عدداً من السيارات لنقل بعض الحالات.
وأوضح مدير عام العلاقات العامة والإعلام الاجتماعي خالد بن دخيل الله الثبيتي أن الـ 52 حالة التي تم نقلها إلى مبنى التوسعة تمت بعد فضل الله وتوفيقه ثم بالاستعداد الجيد والعمل الدءوب لفريق العمل الذي سبق وأن تم اختياره كل حسب تخصصه ، مبيناً أن هناك 120 حالة من الحالات الحركية سيتم نقلها خلال المرحلة القادمة.
وأكد الثبيتي أن حرص وزارة الشؤون الاجتماعية على نقل شديدي الإعاقة يأتي امتداداً لتوجيهات معالي وزير الشؤون الاجتماعية الدكتور يوسف بن أحمد العثيمين ووكيل الوزارة للرعاية الاجتماعية والأسرة, كما يأتي ضمن الرؤيا التي وضعتها الوزارة لتحقيق الرعاية الاجتماعية المتكاملة للأبناء المعوقين, وتقديم جميع الخدمات في مجالات علاج وتأهيل وتأمين احتياجات المعوقين بمختلف فئاتهم .

تاهيل الطائف نفسي

تاهيل الطائف مبنى

عن محمد الياس

محمد الياس

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.