الأحد , نوفمبر 29 2020
أخبار عاجلة
الرئيسية / تقنية جديدة تُعيد البصر جزئياً

تقنية جديدة تُعيد البصر جزئياً

توصل علماء إلى إمكانية إعادة البصر جزئياً لحيوانات المختبر بحقن خلايا عصبية حسّاسة للضوء في مؤخرة العينين، مما يبشر بتطبيق التقنية نفسها مستقبلاً على البشر. وأظهرت دراسة مهمة أن هذا العلاج يمكن أن يُعيد بعض الرؤية للفئران المولودة بالعمى الليلي، وهو ما يقدّم إشارات أولية قوية إلى أن زرع خلايا عصبية بالعين يمكن أن يمنح مستويات معتدلة من الرؤية.


ورغم أن العلاج ما زال أمامه شوطٌ طويلٌ لتجربته على البشر، فإن هذه الدراسة المهمة تقدم بارقة أمل لمئات الآلاف من الناس الذين يعانون حالات مرضية في العين مثل ما يُعرف بحالة ”التنكس البقعي” أي تدهور خلايا البقعة الصفراء في شبكية العين الذي ينجم عنه تغيم الرؤية ويمكن أن يسبّب العمى وله علاقة بالشيخوخة، التي تؤثر في 15 في المائة من المسنين فوق سن 75، وهي أشيع شكل من العمى.


وفي حين أن العلاجات المشابهة المنطوية على الخلايا الجذعية قد بلغت شأناً بعيداً في التجارب البشرية، فإن الطريقة الجديدة هي الأولى التي تُعيد بنجاح الإبصار باستخدام الخلايا العصبية الحساسة للضوء.


وأشارت صحيفة ”ديلي تلجراف” إلى أن الباحثين من كلية لندن الجامعية قاموا بحقن 200 ألف نسخة غير ناضجة من الخلايا المعروفة بالمستقبلات الضوئية القضيبية المأخوذة من أعين فئران سليمة حديثة الولادة، في فئران مصابة بحالة وراثية جعلتها عمياء في الظلام.

عن

Avatar

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.