الرئيسية / عاجل / د. العيد: متلازمة فرط المرونة لا تمثل مرضاً

د. العيد: متلازمة فرط المرونة لا تمثل مرضاً

أوضحت استشارية طب الأطفال والروماتيزم بمدينة الملك سعود الطبية د. وئام العيد بأن متلازمة فرط مرونة المفاصل الحميدة، تحدث نتيجة زيادة مرونة مفاصل الأطراف والعمود الفقري ولا تمثل متلازمة المرونة مرض.

جاء ذلك خلال حديثها عن عيادة متلازمة فرط مرونة المفاصل الحميدة بالمدينة والتي تعد الأولى على مستوى الخليج العربي، وتهتم بهؤلاء الأطفال ومحاولة تشجيعهم على التعايش مع هذه المتلازمة، وهذه العيادة المتخصصة تستقبل ما يقارب 10 إلى 15 حالة شهرياً. وكشفت أن المتلازمة منتشرة بين الأطفال بشكل كبير وأظهرت الدراسات البريطانية بأن من 25 إلى 50% من الأطفال دون سن العاشرة يصابون بها وتقل نسبة حدوثها مع تقدم سن المريض، مشيرةً إلى غالبيته يكون وراثياً، وتعد الفتيات هن الأكثر عرضة من الذكور لهذه المتلازمة، وعملية تقييم الأطفال المشتبه بإصابتهم بها تتطلب اختباراً اكلينيكياً وبعدها يتم تحديد ما إذا كانت المفاصل مرنة أكثر من الطبيعي بمساعدة أخصائي العلاج الطبيعي لقياس المرونة.

وشددت د. العيد على ضرورة عمل بعض الفحوصات العملية وأشعة للتأكد من أن الطفل ليس لديه التهاب بالمفصل أو لين في العظام، كما أن للتمارين الرياضية فائدة في تقوية عضلات الساقين وأهمية ارتداء الدعامات لحماية المفاصل، وتجنب الخمول والكسل، وأهمية ممارسة الحياة بصورة طبيعية.

عن محمد الياس

محمد الياس

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.