الجمعة , نوفمبر 27 2020
الرئيسية / الثوم ينافس المضادات الحيوية

الثوم ينافس المضادات الحيوية

توصل علماء باحثون من جامعة واشنطن إلى أن الثوم غني بعناصر لها القدرة على محاربة التسمم الغذائي أقوى بمئة مرة من نوعين مشهورين من المضادات الحيوية.

فقد أظهرت الاختبارات بأن مركب” دياليل سلفايد” قادر على قتل البكتريا عندما تكون محمية بطبقة رقيقة تجعلها أكثر مقاومة للمضادات الحيوية وعلى اختراق دفاعات الجرثومة وقتلها. و لا يتميز المركب فقط بسرعة امتصاصه وفاعليته التي لا تستغرق سوى جزء من الثانية بل أنه أكثر فعالية من مضادات “الارثرومايسين” و “السيبروفلوكساسين”.


ويمكن لهذا الاكتشاف الذي نشر في مجلة “انتيكروبيال كيموثيربي” ( مجلةالعلاج الكيمائي بمضادات الميكروبات ) أن يفتح افاقاً جديدة في معالجة اللحوم الطبيعية والمصنعة وخدمات إعداد الأطعمة بحيث يقلل من الآثار الناتجة عن بكتريا” الكامبيلوباكتر”التي تسبب التسمم الغذائي.


وقال الدكتور “مايكل كونكل” من جامعة واشنطن : إنه أمر رائع حيث يظهر بأن هذا المركب من المحتمل أن يقلل الأمراض التي تسببها البكتيريا في البيئة المحيطة وفي مواردنا الغذائية.


وتعتبر “الكامبيلوباكتر” من اشهر أنواع البكتيريا المنتقلة بالغذاء والتي تسبب الأمراض في الولايات المتحدة و ربما في العالم . و من أعراض الإصابة بها الاسهال و التشنج و آلام البطن و الحمى . و تعتبر هذه البكتيريا مسؤولة تقريباً عن ثلث الحالات المصابة بمرض “جوليان-باري” و هو مرض نادر يسبب الشلل . و تكون اغلب الاصابات بعدوى “الكامبيلوباكتر” ناتجة عن تناول لحوم الدواجن النيئة أو غير المطهوة جيداً أو من أطعمة مرت على اسطح أو ادوات طبخ ملوثة و غير نظيفة.

عن

Avatar

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.