الإثنين , نوفمبر 23 2020
الرئيسية / تعليم المدينة يحتفي بذوي صعوبات التعلم بالمدينة المنورة

تعليم المدينة يحتفي بذوي صعوبات التعلم بالمدينة المنورة

أفتتح مدير عام التربية والتعليم بمنطقة المدينة المنورة الدكتور سعود بن حسين الزهراني اليوم فعاليات يوم الاحتفاء بذوي صعوبات التعلم بالمدينة المنورة تحت شعار ” تعرف على حاجاتي للحد من صعوباتي ” التي تستضيفه الإدارة العامة للتربية والتعليم بالمنطقة ممثلة في إدارة التربية الخاصة بالتعاون مع الجمعية الخيرية لصعوبات التعلم وذلك بمقر جمعية الأطفال المعوقين بالمدينة المنورة.
وأوضح مدير الجمعية الخيرية لذوي صعوبات التعلم نايف بن سليمان الصقر أهمية اكتشاف الطفل من ذوي صعوبات التعلم وكيفية التعامل معه ، مشيرا إلى أن المحاضرة التوعوية لطرق التعامل مع ذوي صعوبات التعلم تأتي من ضمن اليوم الخليجي لصعوبات التعلم ، مقدماً شكره لإدارة التربية والتعليم بالمدينة على الجهود الكبيرة التي تبذل اتجاه هذه الفئة الغالية.
بعد ذلك قدم الدكتور الزهراني كلمة رحب فيها بالحضور من مسئولين ومعلمي ومعلمات وطلاب صعوبات التعلم وأولياء أمورهم ، مثمنا جهود الجمعية الخيرية لصعوبات التعلم برئاسة صاحب السمو الملكي الأمير سطام بن عبدالعزيز أمير منطقة الرياض وصاحب السمو الملكي الأمير عبدالعزيز بن ماجد بن عبدالعزيز أمير منطقة المدينة المنورة وما يقدمانه من دعم واهتمام ومتابعة لهذه الفئة الغالية ، مشيدا بدور صاحب السمو الأمير فيصل بن عبدالله بن محمد وزير التربية والتعليم والمسئولين بالوزارة من خلال الاهتمام والدعم لجميع البرامج التي تستهدف طلاب التربية الخاصة ومن ضمنها فئة صعوبات التعلم ، مشيرا إلى أن إدارة التربية والتعليم بالمدينة لديها أكثر من ( 60 ) برنامج للبنين وست برامج للبنات تخدم أكثر من ( 2000 ) طالب وطالبة من صعوبات التعلم بالإضافة إلى دورات تدريبية من الوزارة للمعلمين والمعلمات للتعامل مع الطلاب ذوي صعوبات التعلم وفي مختلف المجالات.
بعد ذلك انطلقت الفعاليات بمحاضرة لأستاذ التربية الخاصة بجامعة الملك سعود الدكتور إبراهيم سعد أبو نيان التي جاءت بعنوان ” طرق التعامل مع ذوي صعوبات التعلم ” وتحدث عن ماهية صعوبات التعلم وما أسبابها وهل صعوبات التعلم من مشكلات العصر الحديث أم أنها قديمة وما مدى انتشار صعوبات التعلم وهل الصعوبات خاصة بمرحلة عمرية معينة أم تستمر مدى الحياة وما الخصائص البارزة التي يمكن التعرف من خلالها على صعوبات التعلم وهل للوراثة دور في وجود صعوبات التعلم عند بعض الناس.
وفي الختام تم تبادل الدروع التذكارية بهذه المناسبة.

عن

Avatar

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.