الرئيسية / حقوق الإنسان تنتقد تحويل فتاة ينبع للتأهيل الشامل

حقوق الإنسان تنتقد تحويل فتاة ينبع للتأهيل الشامل

انتقد رئيس الجمعية الوطنية لحقوق الإنسان الدكتور مفلح القحطاني نقل فتاة ينبع التي احتجزها والدها 14 عاما، للتأهيل الشامل، معتبرا الإجراء غير مناسب. وأوضح ل«عكاظ» أنه سيتم التوجيه لفرع منطقة المدينة المنورة للوقوف على الحالة وستتخذ كافة الإجراءات لحمايتها إن وجد هناك ما ذكر من تعرضها للاحتجاز، مضيفا أنه «كيف يتم نقلها للتأهيل الشامل، هل هي معاقة ليتم إدخالها المركز؟».
وكشف مدير مركز التأهيل الشامل في محافظة ينبع كامل مفوز أن الفتاة تم إيداعها مركز التأهيل الشامل لعدم وجود مركز أو قسم في محافظة ينبع يتم إيداع المعنفات أو مثل هذه الحالات فيه، مشيرا إلى أنه تم استقبال الفتاة وإيداعها القسم لعدم وجود مبنى للحماية أو الرعاية الاجتماعية في محافظة ينبع بالرغم من عدم صلاحياتنا باستقبال مثل هذه الحالات. وأضاف: «من المفترض أن يتم تحويل الفتاة للمستشفى لإثبات حالة العنف إن وجدت وعمل تقرير طبي عن حالتها ليتضح إن كانت هناك آثار للعنف». من جهتها أحالت شرطة منطقة ينبع ممثلة في شرطة قسم البلد ملف الدعوى لهيئة التحقيق والادعاء العام للتحقيق في الواقعة حيث سيتم استدعاء الفتاة ووالدها. وكشفت مصادر «عكاظ» أن الفتاة لا تعرف من قام بالإبلاغ وتعيش مع والدها على ملحق سطح عمارة بعيدا عن والدتها المطلقة. وأوضح العقيد فهد الغنام المتحدث الرسمي لشرطة منطقة المدينة المنورة أن الحالة تندرج تحت العنف الأسري، حيث تم استدعاء الأب وابنته للتحقيق وتم إيقاف الأب في الشرطة، بينما تمت إحالة الفتاة للتأهيل الشامل وتحويل ملف القضية لهيئة التحقيق والادعاء العام لاستكمال الموضوع.
وأضاف مدير الشؤون الاجتماعية في منطقة المدينة المنورة حاتم بري ل«عكاظ» أنه في القريب العاجل سيكون هناك مركز للحماية في ينبع، حيث تم عرض ذلك في الميزانية واعتماد المبلغ.
وأشار بري إلى أن توجيه الفتاة إلى مركز التأهيل الشامل غير مخالف، وله مردود إيجابي وأبعاد أخرى، حيث إنها تشاهد المعوقين وتعرف قيمة الصحة.
وكانت محافظة ينبع تلقت بلاغا من هيئة حقوق الإنسان عن احتجاز أب لابنته لعدة سنوات في غرفة على سطح منزلهم في أحد أحياء ينبع، حيث قامت الشرطة باستدعاء والد الفتاة برفقة ابنته وتم الانتقال للموقع ومعاينته، حيث كانت تعيش الفتاة في ملحق في سطح المنزل وكانت الغرفة مهيأة ببعض الوسائل، وتم تحويلهما إلى هيئة التحقيق والادعاء العام بينبع لإكمال التحقيقات وكافة الإجراءات، وما زال والد الفتاة موقوفا في شرطة ينبع وتم إيداع الفتاة في مركز التأهيل الشامل في محافظة ينبع حتى الانتهاء من التحقيقات وذلك لحمايتها.

المصدر : عكاظ

عن

Avatar

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.