الثلاثاء , مايو 18 2021
الرئيسية / قضايا حواس / كيف نخفف من الاضطرابات النفسية للمعاقين؟

كيف نخفف من الاضطرابات النفسية للمعاقين؟

ذوى الاحتياجات الخاصة هم فئة مازالت تعانى كثيرا فى مجتمعنا، وأكثر ما تعانيه الاضطرابات النفسية، والشعور بالإحباط والانعزالية، وسوء معاملة الآخرين لهم، حتى من الأسرة والأهل، ويقع على عاتقنا مسئولية التخفيف من حدة هذه الاضطرابات والتعامل معهم بشكل يشعرهم أنهم أسوياء، ولكن الكثير منا لا يعرف المعلومات الكافية عن الجوانب الطبية والنفسية لذوى الاحتياجات الخاصة، مما يجعلنا نزيد من معاناتهم دون أن ندرك.

يقدم الدكتور أمجد خيرى أستاذ الصحة النفسية والعلوم السلوكية، مجموعة من النصائح والقواعد التى يمكن الاسترشاد بها، للمساهمة فى تخيف معاناة ذوى الإعاقة وهى كالتالى:

1ـ توعية المجتمع بما هى الإعاقة وإقناعهم بأن ذوى الإعاقة هى فئة فاعلة وقادرة على العطاء والتعامل معهم من هذا المنطلق، وهذا يتم عبر وسائل الإعلام وحملات التوعية المجتمعية.

2ـ القضاء على الأفكار التقليدية والعادات والنظرة السلبية تجاه ذوى الإعاقة وعمل جلسات نفسية للمعاق وأسرته كل على حدة.

3ـ تشجيع المعاق على ممارسة الهوايات المختلفة والتعبير عن مواهبه ومساعدته حتى تجد طريقها الصحيح.

4ـ تحفيز المعاق على المشاركة فى الأنشطة الرياضية والبطولات وهناك العديد من النماذج التى حصلت ميداليات ذهبية فى هذه المجالات فهذا يشعر المعاق بأنه عضو فاعل فى المجتمع.

5ـ الاعتماد عليهم فى بعض الأعمال داخل المنزل من خلال إسناد بعض المهام إليهم كأى شخص طبيعى فى الأسرة فهذا يعطى إحساس بالثقة فى النفس ويخرج المعاق من عزلته.

6ـ تجنب الأحاديث الخاصة بحالة المعاق أو معاناته أو معاناة الأسرة معه على مرأى أو مسمع منه فهذا يزيد من انعزاليته.

7ـ لا نستبعد أن يميل المعاق للحب والعاطفة ولا يكون هذا مدعاة لسخريتنا منه فيجب أن يشعر بأنه مثل الآخرين ولا ينقصه شىء.

المصدر : ايمان حنا _اليوم السابع

عن محمد الياس

محمد الياس

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.