أخبار عاجلة
الرئيسية / الباهلي: حملة موسعة للتوعية بأوضاع المعاقين وتشجيع دمجهم

الباهلي: حملة موسعة للتوعية بأوضاع المعاقين وتشجيع دمجهم

تعكف وزارة الشؤون الإسلامية والأوقاف والدعوة والإرشاد على دراسة رفعتها جمعية الإعاقة الحركية للكبار «حركية» لتوعية أفراد المجتمع بأمور المعاقين من خلال منابر المساجد، ينتظر أن تصدر قريباً. وقال مدير عام الجمعية عبدالرحمن الباهلي رفعنا مذكرة تفاهم لوزارة الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد وهي الآن تدرسها، وفي حال الموافقة عليها ستكون هناك خطة مركزة ليس فقط على قضية زواج المعوقين فقط، وإنما على قضية تعاون المجتمع مع المعاق.
مؤكداً أن الجمعية تسعى لإقناع المجتمع بأن للمعاق حقوقا، وأن الإعاقة الحركية ليست مرضاً وراثياً، وإنما نادراً ما تحدث في البشر، وأن فحص ما قبل الزواج يكشف عن احتمالات حدوثها.
وقال الباهلي إن كثيراً من الناس يرون في الزواج الجماعي ترفاً لا داعٍ له، لكن ليس ترفاً للمعاقين وإنما ضرورة. وقال نحن نريد أن يرى الناس هؤلاء الشباب كيف تزوجوا لكي يجدوا من يعينهم في زواجهم ويوظفوا من لم يجد وظيفة ويعالجوا من لديه إشكال في عملية الإنجاب عن طريق مركز ذرية. وقال مازلنا عاجزين عن تغطية تكاليف مشروع النقل، مشيرا إلى أن وزارة الشؤون الاجتماعية تدرس المشروع مع إحدى الشركات المتخصصة لتطوير مشروع النقل للمعاقين. وأشار إلى أن من لم ينجب بين من تم تزويجهم من المعاقين وعددهم 350 شابا وشابة يمثلون نسبة ضئيلة. وقال إن الذين راجعوا مركز «ذرية» نجحوا إن لم يكن في المرة الأولى ففي الثانية، وتبرعت مدينة الملك فهد الطبية بمعالجة تلك الحالات. وكشف الباهلي عن صعوبات كبيرة تعترض المعاقين الراغبين في العلاج من القاطنين خارج منطقة الرياض. وأشار إلى أن نطاق الجمعية لا يتجاوز منطقة الرياض وبالتالي لم تستطع التحرك خارج نطاق الرياض، مشيراً إلى أن فتح فروع للجمعية مسألة تتطلب إجراءات طويلة. وقال لقد أجرينا أكثر من 24 حالة إنجاب لكنها مدفوعة الأجر.


نشرت هذه المادة في صحيفة الشرق المطبوعة العدد رقم (١٧٤) صفحة (٤) بتاريخ (٢٦-٠٥-٢٠١٢)

عن

Avatar

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.