الإثنين , نوفمبر 28 2022
الرئيسية / “تعليم” و”صحة” الشرقية توحدان آلية تشخيص ذوي الاحتياجات الخاصة

“تعليم” و”صحة” الشرقية توحدان آلية تشخيص ذوي الاحتياجات الخاصة

 وحدت إدارة التربية والتعليم بالشرقية ممثلة في إدارة التربية الخاصة جهودها في تشخيص الأطفال ذوي الاحتياجات الخاصة مع مديرية الشؤون الصحية بالمنطقة الشرقية فيما يخص إجراءات التشخيص واعتماد اختبارات القياس وغيرها من الإجراءات المتبعة لتشخيص الإعاقة.

جاء ذلك خلال اجتماع عقد أخيراً بين الجهتين حضره عددٌ من المختصين ومندوبون من مستشفيات المنطقة والعيادات النمائية.

وتمخض الاجتماع، بحسب مديرة إدارة التربية الخاصة بتعليم الشرقية، نادية المهنا، عن توافق بين الإدارتين في توحيد استمارة التشخيص وطريقتها باعتماد اختبارات القياس لبنية النسخة الخامسة واختبار وكسلر.

كما تضمن الاجتماع توحيد الجهود في خطة التوعية الاجتماعية والمجتمع التربوي في موضوع التشخيص والتثقيف الأسري لأولياء أمور ومربي ذوي الاحتياجات الخاصة.

وتم الاتفاق كذلك على استمرار التعاون وتبادل الخبرات بينهما والاستعانة بالخبراء من الجانبين.

يُذكر أن الاجتماع تم في مركز التشخيص والتدخل المبكر التابع لتعليم الشرقية والذي يضطلع بتشخيص الأطفال منذ الولادة وحتى سن السادسة وتحويلهم، وفق تقرير تشخيص حالة، إلى الجهة المناسبة لحالتهم

عن

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.