أخبار عاجلة
الرئيسية / الطهي بالألومنيوم يزيد من خطر الإصابة بهشاشة العظام والزهايمر

الطهي بالألومنيوم يزيد من خطر الإصابة بهشاشة العظام والزهايمر

كشفت دراسة علمية حديثة نشرت في المجلة الدولية للعلوم الكهروكيميائية أن الطهي بورق الألومنيوم يزيد من خطر الإصابة بهشاشة العظام ومرض الزهايمر. ويستطيع الجسم البشري تحمل 1 ملغم من الألومنيوم في كل كيلوغرام واحد فقط من وزن العظام قبل أن يبدأ بالتراكم في الدماغ. والشيء المثير للدهشة هو أن الدراسة وجدت أن ما يصل إلى 139.2 ملغم من الألومنيوم في جسم الشخص الواحد قد يمكن استهلاكه في وجبة واحدة اعتمادا على كيفية إعداد الطعام. ويعد استخدام ورق الألومنيوم ممارسة شائعة حول العالم في إعداد الطعام وتحضيره وتخزينه. وعندما يكون الألومنيوم باردا فإن إمكانية تسربه للطعام تكون محدودة أكثر. ولكن عند تحضير الطعام في درجة حرارة تصل إلى 150 درجة مئوية فإن خطر تسرب الألومنيوم للطعام يصبح منذراً بالخطر. وأجرى الباحثون اختبارات على خمسة أنواع مختلفة من اللحوم (لحم البقر، والجاموس المائي، لحم الضأن، الدجاج والديك) تم تغليفها في ورق الألومنيوم وطهوها في أفران بدرجات حرارة مختلفة فوق الـ150 درجة مئوية. ووجدوا أن تركيز الألومنيوم قد تفجر بنسبة 378% في اللحوم الحمراء وبنسبة 215% في الدواجن. ووجدوا أيضا أن نسبة الدهون في نوعية اللحوم بالإضافة إلى عملية الطهي تؤثر على تركيز الألومنيوم. كما كشفت الدراسة أن الأطعمة الحمضية للغاية المغلفة في رقائق الألومنيوم تحتوي على ضعفي كمية الألومنيوم.

عن

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.