أخبار عاجلة
الرئيسية / «الصحية الشرعية» تغرم طبيبا بتر عضوا ذكريا لطفل بـ 209 آلاف ريال

«الصحية الشرعية» تغرم طبيبا بتر عضوا ذكريا لطفل بـ 209 آلاف ريال

غرمت الهيئة الصحية الطبية الشرعية الإضافية في القصيم أحد الأطباء المقيمين من جنسية عربية في أحد المستشفيات الخاصة في حائل 209170 ريالا وذلك بعد أن تسبب بخطأ طبي وقع فيه أثناء قيامه بعملية ختان للطفل المقيم إياد سيد الذي لم يتجاوز الثانية من عمره، ما سبب إصابته بغرغرينا في عضوه الذكري وانتهت في انفصال الجلد الأسود المصاب بالغرغرينا والإحليل (مجرى البول) من أسفل التاج لقاعدة الذكر.


وأكدت الهيئة الصحية الشرعية في قرارها الذي أصدرته برقم 152/1433 أن الطبيب المعالج استخدم جهاز كي كهربائي قاطعا لقطع الجلد في عملية الختان والذي يعد إجراء غير متبع وليس له أصل علمي في إجراء عملية الختان وينافي الأصول الطبية والعلمية، ويؤدي استخدامه إلى حدوث حروق خطيرة وهذا مخالف لأحكام المادة 26 و27 (فقرة 1و2و6) من نظام مزاولة المهن الصحية.


وأشارت الهيئة الصحية الشرعية إلى أن هذا الأجراء الخاطئ تسبب في دفن العضو الذكري تحت أنسجة ندبة جلده الذي يبدو كتورم (1سم x 1سم) وفتحة الإحليل (مجرى البول) تبدو كرأس دبوس على الناحية الداخلية اليسرى لهذا التورم، حيث يتدفق البول.


وأبانت أنه لا يمكن تقدير حجم العضو الذكري سريريا حيث إنه مطمور كليا تحت الندبة، مؤكدة أن نسبة العجز الوظيفي لا يمكن تقديرها قبل حدوث البلوغ عند الطفل بينما تبين أن 50 في المائة من الحشفة قد فقدت بسبب الغرغرينا، إضافة إلى أن الطفل قد فقد جزاء عضويا مهما إضافة إلى الأعصاب الحسية اللازمة لأداء الوظيفة الجنسية، مؤكدة أن مجرى البول يحتاج لتصحيح بعملية جراحية على قدر كبير من الخبرة والمهارة وذات تكلفة مالية عالية. وأشار إلى أن الطفل حدث له تشوه دائم لعضوه الذكري ما يؤثر في الحالة النفسية والمعنوية له حين بلوغه وقد يؤثر على حياته الاجتماعية مستقبلا.


وقدرت الهيئة نسبة فقد المنافع بـ 50 في المائة من الدية الشرعية والمقدرة شرعا بـ300 ألف ريال أي قدرت فقد المنافع بـ150 ألف ريال وقدر التعويض عن المعاناة النفسية والمعنوية لذوي الطفل وما قد يحصل من معاناة مستقبلا للطفل وذويه، إضافة إلى التكاليف المادية التي ستتكبدها لقاء إصلاح مجرى البول وتعديل فتحة البول بمبلغ 50 ألف ريال، وحمّلت الهيئة الطبيب المدعى عليه كافة المبالغ التي دفعت للمستشفى الأهلي لقاء عملية الختان وتقدر بـ 1070 ريالا وكذلك تكاليف علاجه في مستشفى حائل العام بمبلغ 8100 ريال.


وفي المقابل طالب سيد صميدة عبد الحليم والد الطفل الجهات المختصة بتنفيذ الحكم ودفع المبلغ وعدم المماطلة من قبل الطبيب حتى يتسنى لهم معالجة أبنهم الذي يعاني معاناة كبيرة جراء الخطأ الفادح الذي وقع فيه الطبيب قبل أكثر من 31 شهرا بعد عملية الختان التي أجراها له في أحد المستشفيات الخاصة ما أفقده عضوه الذكري وبات مستقبل حياته مظلما. وأكد سيد عبد الحليم أن طفله يعيش حاليا ظروفا صعبة وقاسية حيث إنه لا يستطيع قضاء حاجته إلا نائما على بطنه حتى يتم خروج البول من الحالب، مؤكدا أن المسالك البولية لدى الطفل مقفلة حسب التقارير الطبية ولا بد من إجراء عملية عاجلة له في أحد المستشفيات الخاصة الكبيرة في الرياض والذين أكدوا لنا أن عمليته ستكلف مبالغ تصل إلى 270 ألف ريال تحت إشراف أطباء متخصصين من بريطانيا ولابد أن تجرى وهو صغير السن. وأبان أن الطبيب المعالج الذي صدر بحقه الحكم اعترض على الحكم ورفض دفع المبلغ وتم رفع القضية إلى هيئة التمييز للنظر فيها، وحتى هذه اللحظة لم تصل. ووجّه سيد عبد الحليم نداءه للجهات المختصة في سرعة إنهاء قضية ابنه وإلزام المتسبب في دفع التعويض المالي الذي حكم عليه به، وعدم المماطلة والتهرب من هذا الحكم الشرعي.


عن

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.