أخبار عاجلة
الرئيسية / جدة: معاقون بصرياً يستحثون الهمم للحد من العمى الممكن تفاديه

جدة: معاقون بصرياً يستحثون الهمم للحد من العمى الممكن تفاديه

أطلق معاقون بصرياً أمس فعاليات لحث الجهات الصحية محلياً وإقليمياً ودولياً للاهتمام بقضية العمى والتوعية بأمراض العيون تحت شعار ”فلنعمل سويا للحد من العمى الممكن تفاديه” في عدد من المستشفيات في محافظة جدة وذلك بمناسبة يوم البصر العالمي 2012 الذي تتعاون فيه جمعية ”إبصار” مع اللجنة الوطنية لمكافحة العمى ”لمع” للعمل نحو تحقيق مبادرة الرؤية 2020.


وأوضح محمد توفيق بلو الأمين العام لجمعية إبصار للتأهيل وخدمة الإعاقة البصرية، أن الجمعية ستعلن عن تدشين برنامج طبي مجاني للفحص الكامل للعينين والحصول على أفضل حل لتصحيح الإبصار لما فوق سن 50 عاماً بالتعاون مع الاستشاريين لطب العيون في جدة.


إحدى المحاضرات التوعوية. «الاقتصادية»

وذكر أن مشاركة الجمعية تؤكد حرصها لتكون إحدى الجمعيات السعودية التي تعكس جهود المملكة في مواكبة هذه المبادرة العالمية وتمكين ضعيف البصر من الاستفادة القصوى من نسبة البصر السليم بالمعينات البصرية وإعادة التأهيل لتحسين حياته اليومية مهنياً واجتماعياً من خلال برامج التأهيل والتدريب المرتبط بالتوظيف والمساعدة على علاج العديد من المرضى المصابين بأمراض العيون الذين كانوا مهددين بالعمى.


وأشار إلى أن الفعاليات التي تشرف عليها اللجنة الوطنية لمكافحة العمى ”لمع” تستهدف تفعيل الخدمات الطبية بالتعاون مع الجهات الصحية لدعم خدمات العيون للوقاية من العمى، والتعاون مع عدد من عيادات العيون في المستشفيات الخاصة لتقديم فحوصات طبية وعمليات جراحية مجانية ومخفضة خلال فترة الفعاليات وتقديم محاضرات توعوية متخصصة من قبل عدد من أطباء العيون، ومحاضرات تثقيفية وتوزيع النشرات الصحية.


وقدم شكره للأمير طلال بن عبد العزيز الرئيس الفخري للجمعية على عنايته المستمرة لأنشطة وبرامج وأعمال الجمعية، وللأمير عبد العزيز بن أحمد بن عبد العزيز رئيس اللجنة الوطنية لمكافحة العمى رئيس مكتب الشرق المتوسط للوكالة الدولية لمكافحة العمى على جهوده في مجال مكافحة العمى في المنطقة، ولأحمد بن محمد علي رئيس مجلس إدارة الجمعية وأعضاء المجلس على دعمهم المستمر لأنشطة مكافحة العمى.


يذكر أن يوم البصر العالمي يوافق ثاني خميس من شهر تشرين الأول (أكتوبر) من كل عام بهدف التخلص من العمى الممكن تفاديه والوقاية من أمراض العيون المسببة للعمى بحلول العام 2020م، وحث الجهات المعنية على التركيز والاهتمام بقضية العمى لا سيما أن أعداد المعاقين بصرياً تزايدت حيث قدرت الإحصاءات الصادرة من منظمة الصحة العالمية للعام الحالي أن عدد المعاقين بصرياً بلغ 285 مليون معاق بصرياً منهم 39 مليون كفيف و246 يعانون ضعف بصر شديدا نحو 90 في المائة منهم يعيشون في دول العالم النامية وأن 65 في المائة من إجمالي المعاقين بصرياً و82 في المائة من إجمالي المكفوفين تماماً فوق سن الـ50 سنة، وأن المعاقين بصرياً يمثلون 20 في المائة من إجمالي سكان العالم، وتستمر فعاليات هذا اليوم لأيام عدة لتواكب الاحتفال باليوم العالمي للعصا البيضاء الذي تعلنه الأمم المتحدة في 15 أكتوبر من كل عام للتذكير بحقوق ذوي الإعاقة البصرية.

المصدر : الاقتصادية

عن

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.