الأربعاء , أكتوبر 20 2021
أخبار عاجلة
الرئيسية / خدمات حواس / سمو التطوعي يناقش تفعيل مشاركات ذوات الإعاقة بالمجتمع

سمو التطوعي يناقش تفعيل مشاركات ذوات الإعاقة بالمجتمع

حواس : متابعات

عقد فريق سمو التطوعي لذوات الإعاقة الحركية من النساء لقاءه الرابع بعنوان (أناقتك سر جمالك) وذلك لمناقشة أعمال وإنجازات الفريق مع كيفية تفعيل اليوم العالمي لذوي الإعاقة، وأيضاً وضع آلية للمشاركة في ﻣﺷروع أﻧﺎ ﻣوﺟود والذي تنظمه جمعية ود الخيرية.

حيث أوضحت دلال العتيبي رئيسة الفريق أن من أهداف اللقاء تهيئة مقرات ذوي الإعاقة وأيضا تحديد كيفية المشاركة في الجوﻻت الميدانية، بالإضافة إلى الشروع في البحث عن وظائف متنوعة للفتيات المعاقات لدى بعض الشركات الخاصة التي تسمح بتوظيف ذوات الإعاقة بما يتناسب مع مؤهلاتهن وقدراتهن، بالإضافة إلى مناقشة موضوع التواجد في المجتمع والاندماج وتصحيح نظرة المجتمع الخاطئة تجاه ذوي الإعاقة. وعن الفريق قالت العتيبي ان الفريق تأسس قبل عام عبر فكرة انبثقت من احدى المعاقات التي أرادت من هذا الفريق تصحيح الصورة الخاطئة في أذهان أفراد المجتمع بأن ذوات الإعاقة أناس يعتمدون على غيرهم، حيث حرصت أن يكون جميع أعضاء الفريق من فئة ذوات الإعاقة الحركية وأن يكون شعار هذا الفريق هو السعي وراء تحقيق الأهداف المرجوة . وأضافت العتيبى أن الفريق بدأ بحوالي (6) عضوات وقد تطور العدد ليصبح حالياً وفقا لقاعدة البيانات الالكترونية الموجودة لدى أعضاء الفريق لـ(32) عضوة من ذوات الإعاقة الحركية بالإضافة إلى (35) من الفتيات الاسوياء.
وعن أهداف الفريق قالت العتيبي: هو التواصل والتعارف مع ذوات الإعاقة الموجودات في المنطقة الشرقية، بالإضافة إلى تبادل التجارب والخبرات عبر استضافة عدد من الشخصيات الهامة بالمجتمع، مع معرفة ونشر أبرز الحقوق المتعلقة بذوي الإعاقة في كافة الوسائل الإعلامية المتاحة. وإبراز دور ذوات الإعاقة بنشر ثقافة التطوع من خلال تنفيذ برامج وأنشطة تخدم المجتمع ومشاركتهن في فعاليات المنطقة ومن أهدافنا أيضاً السعي لتدريب وتوظيف ذوات الإعاقة بالتعاون مع جهات تدريبية .
وعن لقاءات فريق سمو التطوعي الشهرية قالت العتيبي: من خلال هذه اللقاءات الشهرية هناك رسالة مباشرة للمجتمع بأن المعاق قادر على الحراك الذاتي والمضي في المجتمع كغيره من الأسوياء لأنه قادر على العطاء والمشاركة بالفعاليات، كما حرصنا على أن تتعدد مواقع إقامة اللقاءات الشهرية بين الدمام والخبر ومن هنا لاحظنا الكثير من التغيرات والتجاوب من أهالي ذوات الإعاقة بتواجدهن الشهري ومن خلال الزيارات التطوعية التي نقوم بها.

المصدر : اليوم 

عن محمد الياس

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.