الأربعاء , أكتوبر 27 2021
أخبار عاجلة
الرئيسية / خدمات حواس / أصدقاء الصحة في الأحساء يدعمون برامج المعاقين في رمضان

أصدقاء الصحة في الأحساء يدعمون برامج المعاقين في رمضان

حواس : متابعات

أقرت جمعية المعاقين بالاحساء عددا من البرامج الرمضانية التوعوية والثقافية للمعاقين التي ستقام في مدينة العيون بالتعاون مع اللجنة الأهلية لأصدقاء الصحة بالعيون، جاء ذلك في اجتماع لمدير جمعية المعاقين بالاحساء عبداللطيف الجعفري ورئيس اللجنة الأهلية لأصدقاء الصحة بالعيون محمد سعود العمر، تم فيه دراسة الخطة المستقبلية ومناقشة أبرز الاحتياجات بحضور عضو اللجنة ناصر الحربي، ومسؤول خدمة المستفيدين في جمعية المعاقين يحيى اليحيا ومسؤول العلاقات العامة والإعلام بالجمعية عبدالله الزبدة والعديد من مستفيدي الجمعية في مقر جمعية المعاقين بالاحساء تتناول برامج رمضانية توعوية وثقافية تهدف إلى توصيل رسالة إلى المجتمع بأهمية اختيار الطرق المناسبة في التواصل مع المعاقين في مقر نادي العيون الرياضي بالإضافة إلى تعاون الجمعية بتوفير الاجهزة والإعانات المالية المناسبة لذوي الاحتياجات الخاصة، إلى جانب تركيز الأهمية في تسهيل إجراءات البناء لبعض المرافق لتسهيل مرور المعاقين في المساجد والأندية الرياضية والمدارس وجميع الاماكن العامة لتسهيل حركة المعاقين في السير.

ومن جانبه أشار رئيس اللجنة الأهلية لأصدقاء الصحة بالعيون محمد سعود العمر لابد أن تكون هناك دراسات معنية لاحتياجات المعاقين ومطالبهم لمحاولة التخلص من جميع العوائق التي تقف أمامهم، كما نساهم في تطوير قدرات المعاقين وتوفير جميع الامكانيات اللازمة لهم وإتاحة الفرصة بالمشاركة في جميع المجالات الاجتماعية التي تساعد المعاق في تطوير إمكانياته.

فيما أوضح عضو اللجنة الأهلية ناصر الحربي بأن اللجنة تقدم العديد من البرامج المستقبلية لذوي الاحتياجات الخاصة التي توفي جميع الخدمات اللازمة ليكون عضواً فعالاً فيها ويندمج بشكل جيد في مجتمعه. كما أكد مدير جمعية المعاقين عبداللطيف الجعفري بأن إعداد الخطط المستقبلية من حقوق الأشخاص ذوي الإعاقة والسعي نحو تحقيق العدالة والمساواة في جميع جوانب التنمية المجتمعية، ونساهم في الارتقاء بشأن الأشخاص ذوي الإعاقة والعمل على تمكينهم وتذليل السبل التي تساعدهم في تخطي المصاعب التي تواجههم من خلال دعم قضايا الإعاقة ومواكبة المسار العالمي في رسم الاحتياجات التي تمكن وتحقق المساواة لهذه الفئة.الاحسار

عن محمد الياس

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.